الإثنين 22 يوليو 2024 مـ 07:28 صـ 15 محرّم 1446 هـ
بوابة المواطن المصري

رئيس الوزراء: ميناء الإسكندرية يحتوي على 60% من تجارة مصر

ميناء الإسكندرية
ميناء الإسكندرية

أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أن ميناء الإسكندرية يحتوي على 60% من حجم التجارة المصرية مع دول العالم.

وأوضح رئيس الوزراء، أن الحكومة تنفذ خطة شاملة لتطوير ميناء الإسكندرية والدخيلة، ضمن جهود الدولة لإنشاء وتطوير عدد كبير من الموانئ، ومد وإطالة أرصفتها، لافتًا إلى أن ميناء المكس سيكون بين ميناءي الإسكندرية والدخيلة، لتمتلك مصر بذلك واحد من أكبر الموانئ على حوض البحر المتوسط.

ميناء الإسكندرية

تفقد محطة تحيا مصر داخل ميناء الإسكندرية

وذكر رئيس الوزراء، أنه تفقد اللمسات النهائية في محطة تحيا مصر داخل ميناء الإسكندرية، تمهيدًا لافتتاحها خلال الأيام القليلة المقبلة، لافتًا إلى أن المحطة تم تنفيذها على أعلى مستوى في العالم من حيث الإدارة التكنولوجية دون وجود تدخل بشري، مما يمثل نقلة نوعية للتجارة في مصر.

وأضاف، أنه تفقد أيضًا ميناء الدخيلة ورصيف 100، الذي سيكون من أهم الأرصفة في حوض البحر المتوسط، وبالتالي تستطيع السفن الضخمة التواجد في ميناء الدخيلة وميناء الإسكندرية، وتفعيل تجارة الترانزيت في مصر، لأنها تعتبر مستقبل التجارة العالمية.

ميناء الإسكندرية

تنشيط تجارة الترانزيت

وكشف مدبولي، عن مناقشة المجلس الأعلى للاستثمار منح حوافز استثمارية لتنشيط تجارة الترانزيت، لافتًا إلى ربط الموانئ البحرية والجافة بشبكة قطارات سريعة، لتصبح بذلك مصر ممرًا لوجستيًا يربط البحرين الأحمر والمتوسط، وستكون قادرة على نقل الحاويات بين الموانئ ومناطق الإنتاج من خلال القطارات السريعة.

واختتم حديثه: "هذه المشروعات تٌعظم قدرات مصر في أن تكون مركزًا لوجستيًا للصادرات والواردات، وتسهل التعاون مع كبرى الشركات العالمية التي تدير البنية الأساسية الضخمة التي تم إنشاؤها في الموانئ، والتي تضمن تشغيلها وصيانتها بشكل دوري".

ميناء الإسكندرية

جولة تفقدية بجانب زيارة ميناء الإسكندرية

وبعد تفقد ميناء الإسكندرية، اطلع الدكتور مدبولي على معدلات تنفيذ عدد من المشروعات الأخرى الجاري تنفيذها، مثل مشروعي حاجزي الأمواج الغربي والشمالي، اللذين يتم تنفيذهما ضمن خطة إنشاء 5 حواجز أمواج جديدة في إطار مشروع ميناء الإسكندرية الكبير، حيث يصل طول الحواجز 7200 متر.

كما تفقد مدبولي مشروع إنشاء منطقة لوجيستية على مساحة 273 فدانًا تقريبًا، الذي يهدف إلى إنشاء منطقة لوجيستية متكاملة وموانئ نهرية لخدمة ميناء الإسكندرية الكبير.

ميناء الإسكندرية

وتابع مشروع إنشاء وتطوير الموانئ النهرية على ترعة النوبارية بالإسكندرية بعدد 2 رصيف (4-5)، حيث يهدف المشروع إلى تيسير وتسهيل أعمال الشحن والتفريغ للبضائع الواردة والصادرة من ميناء الإسكندرية، عبر المراكب المارة في ترعة النوبارية وزيادة أعداد السفن القادمة إلى ميناء الإسكندرية بما يسهم في دعم الاقتصاد المصري.

موضوعات متعلقة