السبت 22 يونيو 2024 مـ 01:35 مـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة المواطن المصري

مجمع مصانع إنتاج الكوارتز.. بشاير الذهب الأبيض على أرض مصر

 الرئيس السيسي يفتتح مجمع مصانع إنتاج الكوارتز
الرئيس السيسي يفتتح مجمع مصانع إنتاج الكوارتز

يعتبر مجمع مصانع إنتاج الكوارتز بالعين السخنة الذي افتتحه الرئيس السيسي، اليوم الخميس، أول مجمع مصري لإنتاج الكوارتز في قارة إفريقيا والشرق الأوسط بطاقة إنتاجية 438 ألف متر مربع من المعد؛ حيث يأتي هذا تعظيمًا للاستفادة من حجم احتياطي مصر من خام الكوارتز، الذي يصل إلى نحو 3.5 ملايين طن بنسبة نقاوة تصل إلى 99%؛ ما يجعل مصر تمتلك ميزة تنافسية كبيرة في تلك الصناعة.

ونشر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، عددًا من الإنفوجرافات على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بشأن افتتاح الرئيس السيسي، اليوم الخميس، أول مجمع مصانع لإنتاج الكوارتز في الشرق الأوسط وإفريقيا.

إنشاء أول مصنع لإنتاج الكوارتز في مصر

واستغرق إنشاء مجمع مصانع إنتاج الكوارتز في العين السخنة نحو عام ونصف، ويضم 5 مصانع، وهي: مصنع التكسير الأولي لخام الكوارتز بمنطقة الكوارتز في منطقة "مروة السويقات" بمرسى علم، والذي يقع على مساحة 250 ألف م2 وتصل طاقته الإنتاجية إلى 140 ألف طن سنويًّا، بالإضافة إلى 4 مصانع بمنطقة العين السخنة تقع على مساحة 300 ألف م2، من بينها: مصنع التكسير الذي يبلغ طاقته الإنتاجية حوالي 140 ألف طن سنويًّا، و مصنعي طحن خام الكوارتز بطاقة تبلغ 140 ألف طن سنويًّا، حيث تبلغ القدرة الإنتاجية السنوية من المجمع الصناعي نحو 438 ألف م2 من ألواح الكوارتز سنويًّا، ويوفر المشروع نحو 2900 وظيفة مباشرة وغير مباشرة للعاملين المصريين.

أهمية إنتاج الكواتزر

وتأتي أهمية الكوارتز باعتباره عنصرًا أساسيًّا في العديد من الصناعات العالمية المهمة، وبالأخص المرتبطة بقطاع التكنولوجيا؛ حيث يعد عنصرًا في صناعات الرقائق الإلكترونية التي تدخل في مختلف الصناعات، مثل: الأجهزة الإلكترونية والسيارات وغيرها من الصناعات التكنولوجية الأخرى، كما يعد الكوارتز عنصرًا أساسيًّا في صناعة الخلايا الشمسية التي تعد واحدة من أهم الصناعات في الوقت الحالي بسبب الاتجاه العالمي للاعتماد على وسائل الطاقة المتجددة والتخلي عن الطاقة التقليدية.

افتتاح مجمع مصانع إنتاج الكوارتز في العين السخنة

استراتيجية مصر للاستفادة من الكوارتز

يذكر أن ذلك المشروع يعد جزءًا من استراتيجية الدولة لتعظيم الاستفادة من المواد الخام والثروات الطبيعية التي تمتلكها، وذلك بهدف تعظيم القيمة المضافة من تلك الثروات وتعزيز مساهمتها في الاقتصاد المصري، بجانب أهميتها في خدمة الصناعة الوطنية وتوفر احتياجاتها من مستلزمات الإنتاج، إضافة إلى توجيه جزء مهم من تلك المنتجات للتصدير خارجيًّا، الأمر الذي يساهم في توفير احتياجات البلاد من النقد الأجنبي.

افتتاح مجمع مصانع إنتاج الكوارتز في العين السخنة

موضوعات متعلقة