الإثنين 22 يوليو 2024 مـ 07:09 صـ 15 محرّم 1446 هـ
بوابة المواطن المصري

«الكهرباء مش هتقطع تاني في مصر».. موعد وقف خطة تخفيف الأحمال نهائيًا

تخفيف الأحمال
تخفيف الأحمال

موعد انتهاء قطع الكهرباء ووقف خطة تخفيف الأحمال في مصر بشكل نهائي.. يعد الشغل الشاغل لملايين من الشعب المصري، خاصة بعد مؤتمر رئيس الوزراء أمس والذي أعلن فيه عن قرارات عاجلة لوقف خطة تخفيف الاحمال قريبا، بعد أزمة الكهرباء التي وقعت أمس الأول في جميع أنحاء الجمهورية وتأثر بها مختلف المواطنين.

وقف خطة تخفيف الأحمال في مصر بشكل نهائي

وانتفضت الدولة أمس لحل المشكلة بشكل نهائي، إذ تدخل الرئيس السيسي على الفور بتوجيهات عاجلة صباح اليوم، كما واجه البرلمان الحكومة لحل الأزمة خلال جلسة اليوم، لتعلن الحكومة عن قرارات عاجلة لوقف الانقطاع خلال يوليو على أقصى تقدير.

توجيهات عاجلة من الرئيس السيسي

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم أنه يتابع عن كثب أزمة انقطاع الكهرباء لتخفيف الأحمال.

ووجه الرئيس السيسي الحكومة بالعمل الفوري لاتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من فترات الانقطاع والتوزيع العادل لها مع التركيز على إنهاء الأزمة تمامًا في أقرب وقت ممكن.

قرارات عاجلة

وعقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أمس الثلاثاء، اجتماعا؛ لمناقشة حلول مشكلة انقطاع الكهرباء، وسبل تخفيض فترة تخفيف الأحمال، والتوصل إلى حلول جذرية للأزمة.

جاء ذلك بحضور كل من الدكتور محمد شاكر المرقبي، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، والمهندس جابر دسوقي، رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر، والمهندس ياسين محمد، رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية، وعدد من مسئولي الجهات المعنية.

حل أزمة الكهرباء بشكل نهائي

وفي مؤتمر صحفي عقب الاجتماع أعلن مدبولي عن قرارات حاسمة لحل أزمة الكهرباء بشكل نهائي في أقرب وقت ممكن، وهي تخصيص مليار و180 مليون دولار بما يعادل 57 مليار جنيه، لشحنات مازوت إضافية لتجاوز أزمة الكهرباء خلال فترة الصيف.

وقال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء إنه مع بداية من الأسبوع الثالث من يوليو سيتم وقف قطع الكهرباء حتى نهاية الصيف، مشيرا إلى أن شحنات المازوت الإضافية ستبدأ في لوصل إلى مصر مطلع الأسبوع القادم.

ولفت الدكتور مصطفى مدبولي إلى نقطة مهمة تتعلق بأنه لا يمكن الحصول على هذه الشحنات دفعة واحدة، لأن هذا الأمر يستغرق وقتًا طويلًا في التعاقدات، وبناء على هذا الكلام وتقدير وزير البترول الذي أفاد بأننا سنكون قادرين على الوصول إلى الحجم الكامل من الشحنات التي تمكنا من وقف قطع الكهرباء بصورة تامة طوال فترة الصيف مع الأسبوع الثالث من شهر يوليو، ولذلك ستكون خطتنا من اليوم وحتى الأسبوع الثالث من شهر يوليو المقبل هي كالتالي: خلال الأيام المتبقية من هذا الأسبوع سنضطر آسفين للاستمرار في تخفيف الأحمال لمدة 3 ساعات في اليوم، وبدءا من الأسبوع المقبل سنعود إلى فترة الساعتين وتدريجيًا ومع وصول مختلف الشحنات والمنتجات المطلوبة سيتم العمل على إيقاف انقطاع التيار الكهربائي طوال فترة الصيف.

وأضاف رئيس الوزراء أنه ليس لدينا أزمة توليد طاقة على الإطلاق فيما يخص النقل أو توزيع الشبكات، ولكنها مشكلة تدبير الوقود؛ حيث تعمل محطات الكهرباء على مكونين أساسيين هما: المازوت والغاز الطبيعيّ، وهناك خطة بالفعل للالتزام بفترة الانقطاع لمدة ساعتين حتى نتوقف تمامًا عن ذلك قبل نهاية العام الجاري، وفقًا لما نستهدفه بشأن تخفيف الأحمال، لأننا ندرك أن هذ الأمر لا يمس فقط المواطن ولكنه يمس أيضًا القطاعات الأخرى مثل الصناعة والاستثمار، ونحن نعي جيدًا ولا نرغب في أن يتضرر أي مصنع أو يتأثر من إيقاف الغاز بسبب الأزمة الحالية.